في تصنيف تعليم بواسطة (900ألف نقاط)

كان الاقتصاد الأمويّ كبيراً ومزدهراً، حيث غذته كثيراً الفتوحات الإسلامية الواسعة، فأصبحت الدولة الأموية مسيطرة على أغلب الطرق التجارية الأساسية في العالم القديم،

وسيطرت من ثمَّ على الحركة التجارية فيها، فضلاً عن أن ربوعها شملت الكثير من المراكز الزراعية والصناعية الهامة التي أغنت وأثرت اقتصادها، مكا أن توسعها أتاحَ نمو حركة تجارية ضخمة بين ولاياتها بدون عوائق، جعلت نقل البضائع والمتاجرة بها سهلاً ويسيراً، فازدهرت الحركة التجارية في الدولة.

اهتمَّ العرب والمسلمون عموماً بالزراعة اهتماماً عظيماً وأولوها اهتماماً كبيراً جداً، ولم يَشذَّ الأمويون عن هذه القاعدة، فاهتموا بها اهتماماً كبيراً،

 فاعتنوا بأنظمة الريّ وأقاموا الجسور والسدود وشقوا الترع وطهورها موسمياً وعمَّروا القناطير والنواعير والطواحين، وقد ازدهرت بهذا الزراعة ونمت في أصقاع الدولة.

اعتنى الأمويون بالأراضي وشجعوا على استصلاحها لكي يزيد الخراج ويزداد بدوره دخل الدولة، كما أنهم عنوا بعمال الخراج وفصلوا ولاية الخراج عن الولاية العادية

-- السؤال حول هذا الموضوع : من واردات الدولة الأموية ، هي ؟

الاجابة الصحيحة هي : الحمضيات والقطن وقصب السكر والذرة البيضاء والحبوب والبقول والكرمة والفستق والزيتون والنخيل والأرز.

1 إجابة واحدة

بواسطة (900ألف نقاط)
 
أفضل إجابة
سؤال : من واردات الدولة الأموية ، هي

الحمضيات والقطن وقصب السكر والذرة البيضاء والحبوب والبقول والكرمة[؟] والفستق والزيتون والنخيل والأرز

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك إلى عالم الحلول، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

التصنيفات

...