كتب الله مقادير كل شيء قبل أن يخلق السموات، والأرض بخمسين ألف سنة

كتب الله مقادير كل شيء قبل أن يخلق السموات، والأرض بخمسين ألف سنة، إنَّ القدر هو تقدير الله تعالى الأشياء في القدم، وعلمُه سبحانه أنها ستقع في أوقات معلومة عنده، وعلى صفات مخصوصة، وكتابتُه سبحانه لذلك، ومشيئته لها، ووقوعها على حسب ما قدّرها، وخلقُه لها. وبالنظر إلى طبيعة التقدير الإلهي كفعل من الأفعال المتعلّقة بالله جلّ وعلا، فإننا نجد أن تقدير الله للكائنات ومشيئته لها يمكن أن ينتظم تحت خمسة تقديرات إلهية، كلها داخلة في إيماننا بأن الله كتب مقادير الخلق فيها، 

كتب الله مقادير كل شيء قبل أن يخلق السموات، والأرض بخمسين ألف سنة 

قال تعالى: ﴿قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ  اللّهُ لَنَا﴾ (التوبة: 51). – وقال تعالى: ﴿مَا أَصَابَ  مِن مُّصِيبَةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي أَنفُسِكُمْ إِلَّا فِي كِتَابٍ مِّن قَبْلِ أَن نَّبْرَأَهَا إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ * لِكَيْ لَا  تَأْسَوْا عَلَى مَا فَاتَكُمْ وَلَا تَفْرَحُوا بِمَا آتَاكُمْ وَاللَّهُ  لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ﴾ ..

التقدير العمري: هو تقدير كل ما يجري على العبد في حياته إلى نهاية أجله، عند تخليق النطفة في الرحم، فيكتب إذ ذاك ذكوريتها وانوثتها والأجل والعمل، والشقاوة والسعادة وجميع ما هو لاق فلا يزاد فيه ولا ينقص منه.

سؤال : كتب الله مقادير كل شيء قبل أن يخلق السموات، والأرض بخمسين ألف سنة ؟

الاجابة هي : نعم عبارة صحيحة

أفضل إجابة

سؤال : كتب الله مقادير كل شيء قبل أن يخلق السموات، والأرض بخمسين ألف سنة ؟

الاجابة هي : نعم عبارة صحيحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى