أثقل شيء في ميزان العبد يوم القيامة هو التوحيد

أثقل شيء في ميزان العبد يوم القيامة هو التوحيد، هناك أعمال يثقل بها الميزان يوم القيامة، فطوبى لمن ثَقُل ميزانه في ذلك، أثقل ما يوضع في ميزان العبد حسن الخلق، فعن أبي الدرداء عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((إن أثقل شيء يوضع في ميزان العبد يوم القيامة خلق حسن، وإن الله يبغض الفاحش البذيء)). رواه الترمذي، وروى أبو داود الشطر الأول

وفي (صحيحي البخاري ومسلم) عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((كلمتان خفيفتان على اللسان، ثقيلتان في الميزان، حبيبتان إلى الرحمن: سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم))  (2) . 

أثقل شيء في ميزان العبد يوم القيامة هو التوحيد

في (صحيح مسلم) عن أبي مالك الأشعري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((الطهور شطر الإيمان، والحمد لله تملأ الميزان، وسبحان الله والحمد لله تملآن (أو تملأ). ما بين السماء والأرض))  (3) . 

وروى البخاري والنسائي وأحمد عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((من احتبس فرساً في سبيل الله، إيماناً بالله، وتصديقاً بوعده، كان شبعه وريه، وروثه، وبوله، حسنات في ميزانه يوم القيامة))..

سؤال : أثقل شيء في ميزان العبد يوم القيامة هو التوحيد ؟

الاجابة نعم وكذلك حسن الخاتمة وحسن الخلق والتسبيح دائما وذكر الله تعالى

أفضل إجابة

سؤال : أثقل شيء في ميزان العبد يوم القيامة هو التوحيد ؟

الاجابة نعم وكذلك حسن الخاتمة وحسن الخلق والتسبيح دائما وذكر الله تعالى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى